متفرقات

التحويل الإستعادي للفهارس

التحويل الإستعادي للفهارس

شرعت دار الكتب الوطنية منذ سنة 2001 في تحويل الفهارس الورقيّة إلى فهارس إلكترونيّة .

وبفضل عمليّة التحويل أصبح للمكتبة الوطنيّة فهرس إلكتروني وحيد ومتعدّد اللغات يقع الإعلان فيه عن جميع الوثائق قديمها وحديثها بما يجعله أداة للبحث والتعريف بهذه الأرصدة والحفاظ عليها وتعهّدها.

و قد تمت الاستفادة من تجارب بعض المكتبات الأخرى في هذا المجال، و انطلقت عملية التحويل بالفهارس الأجنبية، الفهرس العام للمخطوطات، فهرس الوثائق العربية المقتناة قبل 1966، فهرس الوثائق العربية المقتناة بعد 1966، الفهرس الأجنبي بعد 1966 و أخيرا الفهارس الخاصة.