متفرقات

التقديم

1885:  أحدثت دار الكتب الوطنية الحالية بمقتضى مرسوم من الباي علي باشا الثالث، تحت اسم “المكتبة الفرنسية”، واتخذت آنذاك من المعهد العلوي بتونس مقرا لها.

1910: انتقلت إلى سوق العطارين،  بثكنة قديمة للانكشاريين الأتراك بالمدينة العتيقة.

1956: ارتقت إلى مكانة “مكتبة وطنية” على إثر استقلال البلاد.

1967:صدر أمر رئاسي من الزّعيم الحبيب بورقيبة مكّن المكتبة من جمع نفائس المخطوطات العربية الإسلامية من المكتبات التونسية العريقة والزوايا والمساجد، باستثناء مكتبة القيروان العتيقة.

1975:صدر قانون الصحافة الذي أصبحت دار الكتب الوطنية بمقتضاه جهة أساسية للإيداع القانوني الخاص بالإنتاج الفكري والأدبيّ الوطنيّ.

1976 :اضطلعت المكتبة بمهمة الترقيم الدولي الموحد للدوريات.

1988 :اضطلعت المكتبة بمهمة الترقيم الدولي الموحد للكتاب.

1992 :ضم رصيد مكتبة الخلدونية لدار الكتب الوطنية

1994: صدر نص ترتيبي للتنظيم الإداري والمالي لدار الكتب الوطنية ومشمولاتها وطرق تسييرها.

2005: استقرت في مقرها الحالي بشارع 9 أفريل.

2015:صدر قانون أساسي عدد 37 يضبط شروط التسجيل والإيداع القانوني وإجراءاته، ويوسّعه إلى المجال الرّقميّ.

2015 :انطلق مشروع رقمنة التّراث المكتوب لدار الكتب الوطنيّة، في نطاق الشّراكة بين القطاعين العامّ والخاصّ.

2016: أنشئت قاعة مطالعة للأطفال (علياء ببّو) وقاعة مطالعة للمكفوفين (لوي براي).

2016: ترميم المكتبة الخلدونيّة وإعادة فتحها للعموم.

2017 : بداية القيام بحصاد الأنترنيت، لأرشفة التّراث الرّقميّ.

2017 :توقيع اتّفاقيّة تعاون بين دار الكتب الوطنيّة والمركز الوطنيّ للسينما، من أجل نقل التّراث السينمائيّ إلى دار الكتب الوطنيّ ومعالجته بيبليوغرافيّا، ثمّ إتاحته لقرّاء المكتبة.

مهام دار الكتب الوطنية:

تضمّ المكتبة حاليّا 234 عونا منهم 68 من سلك المكتبيّين. ويتكوّن مبناها من ثلاثة أبراج تضمّ 66 مخزنا للمجموعات الوثائقيّة، وستّ قاعات مطالعة، وقاعة محاضرات وقاعة متعدّد الوظائف، وقاعة لعرض الفنون التّشكيليّة، وورشات للرّقمنة والتّرميم والتّسفير والتّعقيم. وللمكتبة فرع في المدينة العتيقة (سوق العطّارين) هو المكتبة الخلدونيّة، وقد تأسّست سنة 1896.

تضطلع دار الكتب الوطنية أساسا بـ:

  • جمع التراث الوطني بواسطة الإيداع القانـوني والشـراء والتبادل والهبات ؛
    • معالجة وحفظ وصيانة التّراث الوطني المخطوط والمطبوع والإلكتروني وغيره ؛
    • تأمين خدمات الإرشاد والتوجيه البيبليوغرافي وإتاحة الرصيد الوثائقي للمستفيدين والتعريفبه ؛
    • إعداد ونشر البيبليوغرافياالوطنية ؛
    • مواكبة المعايير والمواصفات العالمية المعمول بها ؛
    • العمل على تحقيق الانتقال الرّقميّ، وعلى إنشاء مكتبة وطنيّة رقميّة ؛
    • التشجيع على نشر البحوث والأعمال البيبليوغرافية في مجالات اختصـــاصالدار ؛
    • المساهمة في النهوض بالثقافة الوطنية ؛
    • إقامة علاقات تعاون مع المكتبات والمؤسسات الشبيهة على الصعيدين الوطني والدولي